هل يعاقبنا الله على ذنوبنا الشخصية ؟

هل يعاقبنا الله على ذنوبنا الشخصية ؟

نعم : –

{العدد(16:22)،(التثنية(24:16)،2ملوك(14:6)،2اخبار الايام(25:4)،حزقيال(18:20)،ارميا(31:30)}.

عد-16-22: فسقطا على وجهيهما وقالا: ((اللهم، يا إله أرواح كل بشر، رجل واحد يخطأ وعلى الجماعة كلها تغضب؟))… 26: فقال :موسى: للجماعة: ((حيدوا عن مساكن القوم الأشرار ولا تمسوا شيئا مما لهم لئلا تبادوا بسبب جميع خطاياهم)).

2مل-14-6: وأما أبناؤهم فلم يقتلهم، بل عمل بقول الرب في شريعة موسى: ((لا يقتل الآباء بخطيئة البنين، ولا البنون بخطيئة الآباء، بل كل إنسان بخطيئته يقتل)).

لا : –

فالله يعاقب أمة بسبب ذنب فرد واحد ، وايضاً يعاقبنا بذنوب اسلافنا {خروج(13:15)،خروج(20:5)،خروج(34:7)،اللاويين(26:22)،العدد(14: 18)،التثنية(5:9)،التثنية(28:32)،التثنية(28:41)،التثنية(28:46 )،يشوع(22:20)،2ملوك(5:27)،مزمور109(9-10)،مزمور137(8-9)،اشعياء14(21-22)،ارميا(6:11)،ارميا(18:21)،هوشع2(4-5)،هوشع12(2-3)}.

خر-13-15: ولما قسا قلب فرعون ولم يطلقنا، قتل الرب كل بكر من بكور الناس والبهائم في أرض مصر. ولذلك نذبح للرب كل فاتح رحم من ذكور البهائم ونفتدي كل بكر من بنينا.

عد-14-18: إنك أنت الرب البطيء عن الغضب، الكثير الرحمة، الغافر الذنب والإثم، لكنك لا تبرئ بل تعاقب البنين على ذنوب الآباء إلى الجيل الثالث والرابع.

اش-14-21: فبنوهم يذبحون بإثم آبائهم. لا يقومون ولا يرثون أرضهم، ولا يملأون وجه العالم مدنا. 22: وقال الرب القدير: ((أقوم عليهم وأستأصل من بابل الاسم والبقية الباقية والذرية والنسل)).

الذنب الأصلي العام ، وهو الذي يعني أن كل البشرية تعاقب بسبب ذنب آدم {رومية(5:12)،رومية(5:19)،1كورنثوس(15:22)}.

رو-5-12: والخطيئة دخلت في العالم بإنسان واحد، وبالخطيئة دخل الموت. وسرى الموت إلى جميع البشر لأنهم كلهم خطئوا.

سبحان خالق العقول والافهام .

%d مدونون معجبون بهذه: